meta content='30B00F7B595B2452217DC43B17AB60C2' فوائد فيتامين د للتنحيف -->

فوائد فيتامين د للتنحيف

فوائد فيتامين د للتنحيف
    فوائد فيتامين د للتنحيف
    فوائد فيتامين د للتنحيف
    فيتامين د عنصر مهم لصحة الجسم نظرا للمنافع القوية التي يتميز بها بما في ذلك فوائد فيتامين د للتنحيف. فبالإضافة إلى الدور الفعال الذي يقوم به هذا الفيتامين من أجل تحسين المناعة و تقوية العظام ، تتوفر كذلك مجموعة من الأدلة التي تؤكد على تجربتك أو تجربتي مع فيتامين د للتنحيف.

    فوائد فيتامين د للتنحيف

    قبل تسليط الضوء على العلاقة بين الوزن الزائد أو النحافة ونقص فيتامين د ، فلنتعرف أولا على خصائص هذا النوع من الفيتامينات.

    ما هو فيتامين د ؟ 

    ما هو فيتامين د
    ما هو فيتامين د
    فيتامين د من الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون ، تستطيع الحصول عليه من المكملات الغذائية أو من خلال تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د أو عن طريق التعرض لأشعة الشمس.

    لسوء الحظ ، يعاني ما يقرب من 50٪ من الأشخاص في جميع أنحاء العالم من نقص فيتامين د. و نظرًا لعدم توفر فيتامين د بشكل طبيعي في العديد من الأطعمة ، ينصح الأطباء بالتعرض للشمس من 5 إلى 30 دقيقة يوميًا أو تناول مكمل غذائي لتوفير الكمية اليومية الموصى بها و المحددة في 600 وحدة دولية (15 ميكروغرام) (مصدر).

    يعتبر فيتامين د ضروري للحفاظ على صحة الجهاز المناعي و قوة العظام و الأسنان بالاضافة إلى تسهيل امتصاص الكالسيوم و الفوسفور في الجسم (مصدر).

    لماذا اعاني من الوزن الزائد أو وزني ثابت بسبب فيتامين د ؟

    لماذا وزني ثابت بسبب فيتامين د
    لماذا وزني ثابت بسبب فيتامين د
    أظهرت مجموعة من الدراسات الارتباط الوثيق بين ارتفاع مؤشر كتلة الجسم و نسبة الدهون في الجسم و بين انخفاض مستويات فيتامين (د) في الدم (مصدر).

    من بين التفسيرات التي تشرح العلاقة بين نقص فيتامين د و السمنة ، هي ربما أن الأشخاص الذين يعانون من البدانة يميلون إلى استهلاك عدد أقل من الأطعمة الغنية بفيتامين (د). في حين يرى آخرون أن الاختلافات السلوكية هي السبب حيث لا يتعرض هؤلاء الأشخاص إلى أشعة الشمس.

    بالإضافة إلى كل هذه التفسيرات ، يمكن أن تكون الحاجة إلى بعض الإنزيمات المسؤولة عن تحويل فيتامين د إلى شكله النشط هي السبب الذي يمنع استغلال فوائد فيتامين د للتنحيف ، و ربما تختلف مستويات هذه الإنزيمات بين الأفراد الذين يعانون من السمنة المفرطة و الأشخاص الآخريين (مصدر).

    احتياجاتك اليومية من فيتامين د تعتمد على حجم جسمك

    أظهرة احدى الدراسات التي أجريت سنة 2012 إلى أنه بمجرد تعديل مستويات فيتامين (د) في الأفراد الذين يعانون من السمنة بما يناسب حجمهم ، فإن الفرق بين الأفراد الذين يعانون من السمنة المفرطة و غير البدناء يختفي (مصدر).

    يشير هذا إلى أن احتياجاتك من فيتامين د تعتمد على حجم الجسم ، الشيئ الذي يعني أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة يحتاجون إلى هذا الفيتامين أكثر من الأشخاص الذين يتمتعون بوزن طبيعي. الأمر الذي يفسر سبب احتمال إصابة الأشخاص الذين يعانون من السمنة من نقص فيتامين د.

    كما أن احدى الدراسات وجدت أن المشاركين الذين فقدوا ما لا يقل عن 15٪ من وزن أجسامهم شهدوا ارتفاع معدل فيتامين د ثلاث مرات أكبر مقارنة مع أولئك الذين فقدوا من 5 إلى 10٪ فقط من وزنهم (مصدر). 

    ما هي فوائد فيتامين د للتنحيف ؟ 

    ما هي فوائد فيتامين د للتنحيف
    ما هي فوائد فيتامين د للتنحيف
    تشير بعض الأدلة إلى أن تناول ما يكفي من فيتامين (د) يمكن أن يكون مفيدا للتنحيف و يساعد على التقليل من دهون الجسم (مصدر). فمن خلال إحدى الدراسات التي أجريت على نحو 218 امرأة تعاني من الوزن الزائد ، تم إلزامهن جميعا بنظام غذائي منخفض السعرات الحرارية بالاضافة إلى ممارسة الرياضة بانتظام ، أُعطي إلى نصف النساء مكملات فيتامين (د) ، بينما أخدت النساء الاخريات دواءا وهميا.

    في نهاية هذه الدراسة ، بينما وجد الباحثون أن النساء اللواتي اخذت فيتامين د ونحفت (معدله 3 كيلوجرام) ، لم تستطع النساء اللواتي اخدن الدواء الوهمي إنقاص الوزن (مصدر).

    فوائد فيتامين د للتنحيف

    هذه مجموعة من الخصائص التي تجعل من فيتامين د مفيدا للتنحيف :
    • فيتامين د يمكن أن يقلل من تكوين خلايا دهنية جديدة في الجسم (مصدر).
    • يستطيع هذا الفيتامين أيضا أن يمنع تخزين الخلايا الدهنية الشيئ الذي يقلل من تراكم الدهون بشكل فعال (مصدر).
    • يرفع فيتامين د من مستويات السيروتونين ، وهو أحد الناقلات العصبية التي تؤثر بشكل إيجابي على كل من الحالة المزاجية و تنظيم النوم (مصدر). كما يلعب السيروتونين دورًا مهما في سد الشهية و التقليل من استهلاك السعرات الحرارية (مصدر).
    • ترتبط أيضا المستويات المرتفعة من فيتامين (د) بمستويات أعلى من هرمون التستوستيرون ، مما قد يؤدي إلى فقدان الوزن (مصدر).

    ما هي جرعة فيتامين د التي تحتاجها ؟

    جرعة فيتامين د التي تحتاجها
    جرعة فيتامين د التي تحتاجها
    لم تعد بحاجة أن تتسائل هل نقص فيتامين د يمنع نزول الوزن ، لكن السؤال الذي قد تطرحه هو كم تحتاج و ما هي جرعة فيتامين د اليومية التي يجب عليك توفيرها لجسمك ؟

    من الافضل أن يحصل الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 19 و 70 سنة على 600 وحدة دولية (أو 15 ميكروغرام) على أقل تقدير من فيتامين د يوميًا (مصدر).

    لكن جرعة فيتامين د قد تختلف باختلاف حجم الجسم كما أشير إلى ذالك قي السابق. لهذا ، أظهرت إحدى الدراسات أنك قد تحتاج من 70 إلى 80 وحدة دولية / كجم (مصدر).

    لذلك ، إذا كنت تعاني من السمنة فإنك قد تحتاج إلى جرعة أعلى بكثير من الحد الأعلى الموصى به في اليوم و هو 4000 وحدة دولية (مصدر). 

    من جهة أخرى ، فقد تم الإبلاغ عن جرعات تصل إلى 10000 وحدة دولية في اليوم دون حدوث أي آثار جانبية (مصدر). لكن هذا لا يعني أن تسمح نفسك بتجاوز الجرعة الموصى بها من دون الحصول على إذن الطبيب المختص.

    خلاصة

    من الواضح أن هناك علاقة معقدة بين علاج السمنة و التغلب على نقص فيتامين د ، لذلك يجب أن تحرص على الحصول على ما يكفي من فيتامين دال الذي بمقدوره أن يحافظ على مستوى الهرمونات التي قد تساعدك في إنقاص الوزن و تقليل الدهون في الجسم. 

    لكي تجني ثمار و فوائد فيتامين د للتنحيف حاول أن تتعرض إلى أشعة الشمس بشكل عقلاني ، و إذا كنت تعاني من تقص فيتامين د فقد يكون من الجيد التفكير في تناول بعض المكملات لكن لا تنسى استشارة الطبيب أو اخصائي التغذية قبل القيام بتناول أي مكمل غذائي.

    المصدر الرئيسي

    مقالات ذات صلة
    أفضل 6 فيتامينات تساعد على حرق الدهون
    هل ينقص الوزن بعد علاج الغدة الدرقية ؟
    فوائد اوميجا 3 والتخسيس
    مكملات فيتامين د لمساعدة الأطفال الذين يعانون من السمنة
    عبد الإلـه أقـصـبـي
    مهتم بفقدان الوزن و محاربة السمنة و الوزن الزائد ، لما تشكله من مخاطر على صحة الإنسان و تأثير سلبي على نمط العيش

    إرسال تعليق