meta content='30B00F7B595B2452217DC43B17AB60C2' رجيم المرضعات : 5 نصائح للتنحيف آمنة خلال الرضاعة -->

رجيم المرضعات : 5 نصائح للتنحيف آمنة خلال الرضاعة

رجيم المرضعات : 5 نصائح للتنحيف آمنة خلال الرضاعة
    نصائح رجيم المرضعات آمنة للتنحيف
    نصائح رجيم المرضعات آمنة للتنحيف
    من أجل خسارة الوزن الذي اكتسبته خلال تسعة أشهر من الحمل ، قد تلجأ بعض الأمهات إلى رجيم المرضعات. و لأن تقييد السعرات الحرارية أثناء فترة الرضاعة الطبيعية لا يخلو من مخاطر على صحة الأم و الطفل معا ، سوف يستبدل هذا المقال كلمة رجيم بمجوعة من النصائح الآمنة التي تساعدك على إنقاص الوزن بعد الولادة ، بعيدا عن أي رجيم للمرضعات بالاعشاب و غيرها من الحميات أو الوصفات الغير مضمونة.

    رجيم المرضعات : 5 نصائح للتنحيف آمنة خلال الرضاعة

    أول نصيحة يجب أن تحرصي عليها هي التمسك بالرضاعة الطبيعية ، ليس فقط لأنها تقوي مناعة طفلك و تساعده على النمو ! و ليس فقط لأنها تقوي العلاقة بينك و بين رضيعك ! أو لأنها تحميك من تحقن الثدي و تساعد على رجوع الرحم إلى حجمه الطبيعي بعد الولادة ! 

    بالاضافة إلى كل هذه الأسباب الوجيهة ، يجب أن تتشبتي بالرضاعة الطبيعية لأنها تعتبر وسيلة فعالة للتنحيف في حد ذاتها دون الحاجة إلى تطبيق رجيم المرضعات !

    هل الرضاعة الطبيعية تنحف الام ؟

    هل الرضاعة الطبيعية تنحف الام
    هل الرضاعة الطبيعية تنحف الام
    نعم الرضاعة الطبيعية تنحف ، تستطيعين أن تحرقي ما بين 500 إلى 700 سعرة حرارية يوميا فقط عن طريق الرضاعة (المصدر). فمن الممكن جدا أن تساعدك الرضاعة الطبيعية على تنحيف الوزن ، لكن الكيلوغرامات التي سوف تخسرينها سوف تختلف من حالة إلى اخرى. 

    في الحقيقة ، مجموعة من العوامل تُصَّعِب الإجابة عن تسائل الكثير من المرضعات حول كم تفقد الحامل وزن بعد الولادة و هل هناك حقا رجيم للمرضعات ينزل 20 كيلو ؟ 

    كيف تفقد المرضع وزنها ؟

    كيف تفقد المرضع وزنها
    كيف تفقد المرضع وزنها
    العوامل الرئيسية التي تؤثر على سرعة التنحيف بعد مرحلة الحمل و الولادة ، يمكن تلخيصها كالتالي : 

    • سرعة عملية الأيض الخاص بك.
    • طبيعة النظام الغذائي الذي اعتدت عليه.
    • عدد المرات الذي تمارسين فيه التمارين الرياضية في الأسبوع (أو في الشهر).
    • و أخيرا ، مقدار الوزن الزائد الذي اكتسبته خلال فترة الحمل.

    اختلاف هذه المعطيات بين مرضع و أخرى يساهم في تقليص أو تمديد المدة التي يستعرقها الرجوع إلى الوزن الطبيعي ، حيث قد يتراوح من ستة أشهر إلى سنة ، و للأسف بعض الأمهات لا يستطعن أن يفقدن أي كيلوغرام.

    كم تفقد الحامل وزن بعد الولادة ؟

    على العموم تستطيع كبداية أغلب المرضعات أن تفقد حوالي 6 كيلوغرامات في وقت قصير مباشرة بعد الولادة. و يعتبر هذا التنحيف السريع الأولي أمرا طبيعيا بسبب وزن الطفل ، السائل الأمنيوسي و المشيمة.  

    بعد هذه المرحلة التلقائية من فقدان الوزن ، تحتاج المرأة إلى تناول سعرات حرارية أقل مقارنة مع ما تحرقه لإنقاص المزيد من الوزن. ولكن لأسباب تتعلق بالصحة و السلامة ، يجب أن تكون خسارة الوزن بطيئة و بالتدرج ، و أن لا يقل مجموع ما تستهلكه من سعرات بأي حال من الأحوال 1800 سعرة يوميًا خلال فترة الرضاعة الطبيعية ، حتى تستطيع توفير كمية كافية من الحليب و الطاقة.

    هذه هي أُسُس أي تجارب رجيم للمرضعات و التي تميزت بالنجاج ، فمن خلال تخسيس الوزن في حدود نصف كيلو إلى كيلوغرام واحد فقط كحد أقصى في الأسبوع ، ستجدين نفسك رجعت إلى وزن ما قبل الحمل بعد ستة أشهر فقط من الرضاعة الطبيعية. 

    ربما يستغرق تنحيف الوزن للمرضع فترة أطول ، خاصة إذا لم تكن هذه هي أول مرة تضع فيها مولودا أو إذا اكتسبت أكثر من 13 إلى 16 كيلوغرام خلال مرحلة الحمل.

    طريقة حساب السعرات الحرارية للمرضعة

    طريقة حساب السعرات الحرارية للمرضعة
    طريقة حساب السعرات الحرارية للمرضعة
    بالتأكيد لا يمكنكِ أن تناولي نفس عدد السعرات الحرارية التي كنتِ تحصلين عليها قبل الحمل. لكن هناك الاستراتيجية يمكن ان تساعدك على فقدان الوزن بعد الولادة ، و هي تستتد إلى الإرشادات الغذائية للأمريكيين بخصوص عدد السعرات الحرارية اليومية الموصى بها للنساء اللواتي تتراوح أعمارهن ما بين 19 و 50 سنة ، و الذي يختلف باختلاف نمط الحياة الذي تتبناه (المصدر) :

    لكنك ستحتاجين إلى استهلاك من 450 إلى 500 حريرة إضافية في اليوم للحفاظ على وزنك الحالي خلال الرضاعة الطبيعية ، و من أجل الحفاظ كذلك على إنتاج الحليب لرضيعك.
    • نمط عيش نشيط : ستحتاج من 2650 إلى 2900 سعرة يوميا.
    • نمط حياة معتدل : 2.450 - 2700 سعرة حرارية في اليوم.
    • نمط الحياة المستقر: من 2250 إلى 2500 كالوري.

    أيّاََ كان رجيم المرضعة الذي تتبعينه ، من المهم أن تتأكدي أن معظم السعرات الحرارية التي تتناولها تأتي من الأطعمة الغنية بالمغذيات. لذلك يجب أن يشمل أفضل رجيم للمراة المرضعة على البروتينات الخالية من الدهون ، الخضار و الفواكه و الحبوب الكاملة.

    من المهم كذلك إذا كنت تحرصين على انزال الوزن ، أن تتجنبي قدر المستطاع هذه الأطعمة :

    • خبز ابيض.
    • بسكويت.
    • المعجنات كالمعكرونة.
    • الفطائر الجاهزة من المخبزات و الوجبات السريعة.
    اقرأ أيضا : تعلم حساب احتياج الجسم من السعرات الحرارية بنفسك !

    رجيم المرضعات : 5  نصائح تساعدتك على تنحيف الوزن


    هناك العديد من الأشياء التي يمكنك القيام بها لإنقاص الوزن بأمان خلال مدة الرضاعة الطبيعية.

    1 استئناف التمارين الرياضية للمرضع

    استئناف التمارين الرياضية للمرضع
    استئناف التمارين الرياضية للمرضع
    ستجدين أن هذه هي النصيحة التي تركز عليها معظم الحميات بعد الولادة بما فيها رجيم المرضعات فتكات أو في أي منتدى آخر. لكن من المهم جدا أن تركزي في البداية ، على التمارين الرياضية الآمنة مثل رياضة اليوجا و حاول أن تداوم على المشي بصحبة مولودك الجديد. 

    تستطيعين أن تبدئي من 10 دقائق إلى 30 دقيقة يوميًا ، و حافظي على معدل ساعتين و نصف من الرياضة المعتدلة في كل أسبوع. و احرصي على إرضاع طفلك قبل ممارسة الرياضة لتجنب الاحتقان.

    ملحوظة : يجب أن تقتصري على رياضة المشي فقط في في الست أشهر الأولى إذا كانت الولادة قيصيرية.

    2 نصائح رجيم المرضعات : شرب الماء بكثرة

    شرب الماء بكثرة أهم نصائح رجيم المرضعات
    شرب الماء بكثرة أهم نصائح رجيم المرضعات 
    الحفاظ على رطوبة جسمك أمر مهم للغاية في رجيم المرضع ، لذلك حاولي أن تشربي حوالي 12 كأسا من الماء يوميًا أي ما يقارب ثلاث لترات.
    يساعد شرب الماء على غرار معظم السوائل الصافية على التخلص من الوزن الزائد من الماء. بالتأكيد يجب الابتعاد عن المشروبات التي تحتوي على السكر إذا كنت تحاولين إنقاص الوزن لأنها غنية بالسعرات الحرارية الفارغة.

    للمزيد من التفاصيل حول فوائد الماء للتخسيس يمكنك قراءة المقال التالي : طريقة شرب الماء للتنحيف

    3 لا تقفز على الوجبات

    لا يجب أن تفوت المرضع أي وجبة في مرحلة ما بعد الولادة
    لا يجب أن تفوت المرضع أي وجبة في مرحلة ما بعد الولادة
    حتى عندما تريدين أن تنحفي جسمك ، لا يجب أن تفوت المرضع أي وجبة في مرحلة ما بعد الولادة. يمكن أن يؤدي تخطي الوجبات إلى إبطاء عملية التمثيل الغذائي الخاصة و قد يتسبب أيضا في انخفاض مستوى الطاقة لديك ، الشيئ الذي سينعكس سلبيا على نشاطك و طريقة العتاية بطفلك.

    لا ينصح أي رجيم للمرضعات مجرب بذلك ، لكن بالمقابل يمكنك تناول وجبة خفيفة صحية كالفاكهة بعد إطعام طفلك لتجديد السعرات الحرارية التي فقدتها.

    4 أهمية الحصول على ما يكفي من الراحة و النوم في رجيم المرضع

    أهمية الراحة و النوم في رجيم المرضع
    أهمية الراحة و النوم في رجيم المرضع
    على الرغم من صعوبة إيجاد وقت للراحة عندما تُرزقين بمولود جديد ، لكن يجب أن تحاولي الحصول على أكبر قدر ممكن من الراحة و النوم. بهذا الشكل سوف تساعدين جسمك على التعافي بسرعة أكثر و على انزال الوزن بشكل أسرع أيضا.

    كما أن النوم يعتبر مهما كذلك من أجل العودة إلى ممارسة الرياضة ،  لأن العضلات تحتاج إلى التعافي و الراحة بعد قيام المرضع بالتمرين.

    حاولي أخذ قيلولة قصيرة خلال فترة الظهيرة عندما ينام رضيعك ، خاصة في حالة ما إذا كان طفلك مشاكسا و من النوع الذي لا يكف عن طلب الرضاعة طوال الليل. 

    5. يمكنك التقليل من بعض الكربوهيدرات لكن بحذر

    ربما يساعد التقليل من كمية الكربوهيدرات الحامل على فقدان الوزن بعد الولادة بشكل أسرع. ولكن يجب أن تأكدي من أنك تعوضين ذلك من خلال الكثير من البروتين ، الفواكه و الخضروات. تذكر دائما  أنه لا ينبغي في رجيم المرضعات تناول ما لا يقل عن 1800 سعرة حرارية في اليوم  ، كما يجب ان تستشيري طبيبك قبل البدء في أي نظام غذائي جديد بعد الولادة.

    اقرأ أيضا : شرح رجيم لو كارب بالتفصيل

    خلاصة

    لا تقسو على جسدك عندما تبدأ رحلة فقدان الوزن خلال الرضاعة ، و تذكري أن زيادة الوزن أثناء الحمل استغرق تسعة أشهركاملة. حاولي ألا تقارن نفسك بالأخريات و ابدئي في ممارسة الرياضة بالتدريج ، و لا تنسى التركيز على تناول نظام غذائي صحي دون تقييد عدد كبير جدًا من السعرات الحرارية أثناء الرضاعة الطبيعية.

    ختاما ، لا تترددي أبدا في مراجعة طبيبك إذا كنتي قلقة حول  صحتك أو صحة طفلك خلال أي مرحلة من رجيم المرضعة بعد الولادة.

    المصدر الرئيسي

    مقالات ذات صلة
    كيف تحمي الرضاعة الطبيعية من سمنة الأطفال
    الوقاية من السمنة قبل الولادة
    اسرع طريقة للتخسيس بدون رجيم بعد سن الثلاثين
    أفضل 6 فيتامينات تساعد على حرق الدهون
    عبد الإلـه أقـصـبـي
    مهتم بفقدان الوزن و محاربة السمنة و الوزن الزائد ، لما تشكله من مخاطر على صحة الإنسان و تأثير سلبي على نمط العيش

    إرسال تعليق