meta content='30B00F7B595B2452217DC43B17AB60C2' علاج السمنة الأحدث الذي توصل إليه الباحثون

علاج السمنة الأحدث الذي توصل إليه الباحثون

علاج السمنة الأحدث الذي توصل إليه الباحثون
    علاج السمنة الأحدث الذي توصل إليه الباحثون
    علاج السمنة الأحدث الذي توصل إليه الباحثون
    في دراسة حديثة نشرت هذا الأسبوع في مجلة "جينوم ريسيرش" ، طور الباحثون علاج السمنة بواسطة العلاج الجيني و الذي يقلل بشكل خاص من الأنسجة الدهنية كما  يعكس كذلك مرض الأيض المرتبط بالسمنة لدى الفئران البدينة.

    علاج السمنة الأحدث الذي توصل إليه الباحثون

    يؤثر وباء السمنة على ما يقرب من نصف مليار شخص في جميع أنحاء العالم ، و للأسف تشغل سمنة الأطفال نسبة كثيرة  من هاؤلاء. أضحى البحث عن علاج السمنة الشغل الشاغل لمجموعة كبيرة من الباحثين ، نظرا لكثرة الأمراض المرتبطة بالسمنة بما في ذلك أمراض القلب و السكتة الدماغية و السكري من النوع 2 و السرطان ، هذه الأمراض التي تمثل  السبب الرئيسي للوفيات التي يمكن الوقاية منها. 

    تتعدد اسباب السمنة ، إما بسبب العوامل الوراثية أو البيئية التي تحيط بالإنسان ، الشيئ الذي يربك مسار تطور حبوب التنحيف المضادة للسمنة ، و التي لا تخلو مع الأسف من الكثير من الأعراض الجانبية و الخطيرة. 

    العلاج الجيني يمكن من علاج السمنة و السكري من النوع 2

    للتغلب أو التقليل من الآثار الجانبية لمجموعة كثيرة من حبوب التنحيف التي توصف من أجل علاج السمنة ، طور الباحثون "جي يونج تشونج" و زملاؤه علاجا خاصا من أجل إسكات الجينات للتغلب على الجين المسؤول عن عملية التمثيل الغذائي للأحماض الدهنية و الذي يعرف اختصارا ب "Fabp4". 
    العلاج الجيني يمكن من علاج السمنة و السكري من النوع 2
    العلاج الجيني يمكن من علاج السمنة و السكري من النوع 2
    استخدم الباحثون نظام التداخل "كريسبر" حيث تم استهداف كلا من البروتين "Cas9" (الميت بفعل عمليات التحفيز) و دليل واحد من الحمض النووي الريبي "ARN" على مستوى الخلايا الدهنية البيضاء عن طريق ببتيد الاندماج الخاص بالأنسجة. 
    لقد تم استيعاب المركب المحصل عليه مع القليل من السمية في الخلايا و خلال عملية الاستيعاب هذه ، قللت هذه الجزيئة  من التعبير الجيني عن Fabp4 ، كما خفضت كذلك من تخزين الدهون في الخلايا الدهنية. 

    نتائج العلاج الجيني من أجل انزال الوزن لدى الفئران

    من أجل إثباث أن هذه الطريقة تعمل جيدا في الخلايا ، قام "تشونغ" و زملاؤه باختبار علاجهم على الفئران البدينة. لقد تمت تغذية فئران التجارب بنظام غذائي غني بالدهون مما يؤدي إلى السمنة و مقاومة الأنسولين.
    أظهرت نتائج هذا الإختبار أن عملية قمع الجين "Fabp4" أدى إلى انزال الوزن بنسبة 20 ٪  و إلى تحسين مقاومة الأنسولين و الالتهاب بعد ستة أسابيع فقط من العلاج. كما لوحظت كذلك  تحسينات جوهرية إضافية ، بما في ذلك انخفاض مهم في تراكم دهون الكبد و انخفاض الدهون الثلاثية.

    خلاصة

    علاج السمنة الحالي بواسطة حبوب التنحيف و المعتمد من طرف المعيار الحالي لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) ، يستطيع انزال الوزن بنسية 5٪ فقط من وزن الجسم و ذلك بعد مرور عام واحد من العلاج. بالمقابل ، و على الرغم من أن هذا العلاج الذي توصل إليه الباحثون في هذه الدراسة يعطي  نتائج واعدة مع فئران التجارب ، إلا أن هناك حاجة ماسة إلى المزيد من الدراسات قبل استخدامه في العلاج السريري ضد الأمراض التي تصيب الإنسان. و الأهم من كل ذلك ، و هو أن هذا العمل يسلط الضوء على التقدم في تكنولوجيا تحرير الجينات الدقيقة ، و التي يمكن ترجمتها إلى أنواع أخرى من العلاجات مستقبلا.

    المصدر

    مقالات ذات صلة
    بكتيريا هولندية بلجيكية للتغلب على السمنة
    لوركاسيرين : خسارة الوزن بدون مخاطر إضافية لأمراض القلب و الشرايين
    هل تمتد أضرار السمنة إلى الخصوبة عند الرجل ؟
    عبد الإلـه أقـصـبـي
    مهتم بفقدان الوزن و محاربة السمنة و الوزن الزائد ، لما تشكله من مخاطر على صحة الإنسان و تأثير سلبي على نمط العيش

    إرسال تعليق