meta content='30B00F7B595B2452217DC43B17AB60C2' كيف يعزز الأكل السريع من خطر الإصابة بالسمنة لدى الأطفال -->

كيف يعزز الأكل السريع من خطر الإصابة بالسمنة لدى الأطفال

كيف يعزز الأكل السريع من خطر الإصابة بالسمنة لدى الأطفال

    كيف يعزز الأكل السريع من خطر الإصابة بالسمنة لدى الأطفال

    أصبحت السمنة لدى الأطفال ظاهرة جد مقلقة ، و تكسب زخما عاما بعد عام . بالفعل ،  فأرقام الأطفال الذين يعانون من السمنة لا تتوقف عن الإرتفاع ، فآخر الإحصائيات  تشير إلى أكثر من 100 مليون طفل يعاني من زيادة الوزن . 
    نقص في ممارسة الرياضة والتغذية الغير صحية أضحت أسباب يعلم الجميع آثارها على زيادة الوزن ، لكن هناك عوامل أخرى غير مشهورة تؤدي لنفس النتيجة : 
    لا يتصور الكثير من الناس ، التأثير الواضح لأكل الطعام بسرعة على صحة أطفالهم ! سوف تتفاجؤون !
    كيف يعزز الأكل السريع من خطر الإصابة بالسمنة لدى الأطفال
    كيف يعزز الأكل السريع من خطر الإصابة بالسمنة لدى الأطفال

    سرعة تناول الأطعمة تؤثر كثيرا على زيادة الوزن

    نعم إنها ليست مزحة ، فالأكل السريع يزيد من حضوظ تطور السمنة لدى الأطفال .
    فعلا، فهذا ما أكدته دراسة قام بها علماء صينيون نشرت في مجلة "Nature Reviews". يتعلق الأمر بمتابعة لأكثر من 50 ألف طفل صيني تتراوح أعمارهم بين 7 و 17 سنة ، وشملت هذه الدراسة نفس أعداد الذكور و الإيناث بالتساوي.
    وزع الأطفال حسب سرعة تناولهم للطعام  ، إلى الذين يأكلون بطريقة سريعة ( أقل من 10 دقائق) ، متوسطة (بين 10 و 40 دقيقة) و بطيئة (أكثر من 40 دقيقة).

    بصفة عامة فإن إنتشار السمنة كان مرتفعا بشكل واضح بالنسبة للأطفال الذين يأكلون بسرعة (%16)  بالمقارنة مع الذين يأكلون بسرعة متوسطة (%10) و الذين يتناولون الطعام ببطأ (%7).
    تزداد هذه الفوارق وضوحا عند اعتماد سمنة البطن كمعيار ،حيث أن نسبة محيط الخصر إلى طول الجسم مضاعفة مرتين بالنسبة للأطفال الذين يتناولون الطعام بسرعة مقارنة بالآخرين.
    بينت هذه الدراسة أيضا ، أن العادات الغذائية مرتبطة بسرعة تناول الأطعمة ، حيث أن الأطفال سريعي الأكل ، يكون لديهم ميول لاستهلاك اللحوم ، السكريات و الخضار أكثر من رغبتهم في تناول مشتقات الحليب مما يؤتر بشكل سلبي على نموهم.

    كيف تؤثر التغدية السريعة على السمنة والصحة عموما

    عدة دراسات سلطت الضوأ على التأثير السلبي للأكل السريع على الصحة بشكل عام ، لكن لأول مرة تبرهن فيها دراسة علمية أن هذا العامل الذي يستصغره الكثيرون هو مرتبط مباشرة بالسمنة. من وجهة نظر الفيزيولوجيا المرضية، فإن هذه المعطيات جد متناسقة ، خصوصا و أن تناول الطعام سريعا يزيد من كمية الوحدات الحرارية التي لم تهضم.
    أكثر من ذلك ، تعيق هذه العادة السيئة ، المسارات العصبية المسؤولة عن الشعور بالتخمة ، الشيئ الذي يؤدي هرمونات الجهاز الهضمي.

    بالمقابل ، فتناول الطعام بتأن يقوي من التأتير الحراري للأغذية ، مما يحفز إفرازات الهرمونات النافعة ويقلل من الأحماض الدهنية الغير متجمعة.

    يجب الإدراك جيدا بأنه كلما ازدادت سرعة تناول أطفالنا للأغذية ، إلا ويكونون أكثر عرضة للإصابة بالسمنة ، وليس أي نوع من السمنة ، إنها سمنة البطن ، التي تؤثر سلبا على التطور الطبيعي للطفل ويمكن أن تكون مسؤولة عن جروح بالغة في أمعاء البطن.

    كيف نقي الأطفال من الإصابة بالسمنة

    سرعة استهلاك الوجبات عامل يمكن تغييره بسهولة ، كما أن فوائد الوقاية من سمنة الطفل متعددة ، لذلك يوصى بشدة بتعليم الصغار كيف يتناولون وجباتهم ببطء .
    من أجل ذلك يجب اتباع هذه الإجراءات البسيطة:

    • يجب أن نكون قدوة لأبنائنا في طريقة أكلنا المتئنية
    • يجب تناول الوجبات مجتمعين في ماءدة واحدة ، وتجنب الأكلات  الجاهزة السريعة
    • يوصى أيضا بإلزام الأطفال على المكوت في ماءدة الطعام لمدة 40 دقيقة على الأقل ، فهذه التقنية تجعلهم يتعودون على الأكل ببطء لاشعوريا
    • إحضار الأطباق إلى الماءدة واحدا تلو الآخر ، يجب انتضار أن ينهي الجميع لطبقه قبل جلب الطبق الموالي

    بالحرص على اتباع هذه النصائح ، يمكننا إطالة مدة استهلاكنا للوجبات.

    مقالات ذات صلة :
    مكملات فيتامين د لمساعدة الأطفال الذين يعانون من السمنة
    الوقاية من السمنة قبل الولادة
    عبد الإلـه أقـصـبـي
    مهتم بفقدان الوزن و محاربة السمنة و الوزن الزائد ، لما تشكله من مخاطر على صحة الإنسان و تأثير سلبي على نمط العيش